المُفتي لعلماء المؤتمر: كنتم دائمًا عند حسن ظن الأمة بكم وضربتم أروع الأمثال في الثبات على تبليغ كلمة الله إلى العالمين

In العالم, عام

كتب : سعيد شاهين

تقدم فضيلة الأستاذ الدكتور شوقي علام مفتي جمهورية مصر العربية، ورئيس الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم، خلال الجلسة الافتتاحية للمؤتمر العالمي لدار الإفتاء المصرية، بأبرك التهاني إلى العلماء والمفتين المشاركين في هذا المؤتمر العالمى، على عودة هذا المؤتمر الذي تعقده الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم بصورة مباشرة بعد التوقف الطارئ الذي فرضته الإجراءات الاحترازية العالمية لتجنب مخاطر انتشار فيروس (كوفيد 19) المعروف بـ (كورونا).

وأضاف “علام”: برغم شدة الأضرار الناجمة عن هذا الوباء، فإننا قد استفدنا أيضًا الكثير من التجارب والخبرات التي تكونت وتراكمت نتيجة العمل الدءوب والتعاون والتكاتف العالمي لمواجهة هذا الوباء. ونحن إذ نقدم هذه التهنئة بعودة المؤتمر للإنعقاد المباشر، نرحب أيضًا بالوزراء، والمفتين، والعلماء المشاركين من خارج مصر في وطنهم الثاني مصر، ونسأل الله أن يعيننا جميعًا على تحقيق الغاية السامية التي اجتمعنا لأجلها، وهي “دفع صناعة الإفتاء في العالم كله إلى مزيد من التقدم والتجديد والتعاون من أجل نفع البشرية”.

ولفت فضيلة المفتي، النظر إلى أن ظروف “وباء كورونا” الإستثنائية الطارئة ألهمتنا فتح آفاق جديدة وولوج مسارات متطورة في مجال الإفتاء، ولكن بطريقة جديدة مبتكرة، ولفتت أنظارنا إلى أهمية تحول المؤسسات الإفتائية نحو التطوير والرقمنة، ونحن نتفق جميعًا على أن العصر الذي نحيا فيه الآن ذو طبيعة شديدة التغير والتعقيد والتطوير، خاصة في مجال الأفكار الذي يؤثر تأثيرًا كبيرًا في مجريات الأحداث.

وأشار المفتي، إلى إنه لمن أُسس التجديد الهامة في مجال الفقه والإفتاء التي تحقق مقاصد الشريعة الغراء؛ التجديد في استعمال وسائل التوصيل المناسبة. ومن ثم برزت فكرة السعي إلى تكوين مؤسسات إفتائية رقمية باستعمال وسائل التقنية الحديثة على أفضل وأتقن ما يكون، ومن هنا جاءت فكرة عقد هذا المؤتمر العالمي الجامع تحت شعار (نحو مؤسسات إفتائية رقمية).

وتابع: ولقد كان من فضل الله علينا أن وقفت مؤسساتنا الدينية الوطنية الوسطية في مصر والعالم وقفة قوية صادقة لله تعالى، لا تخشى في الحق لومة لائم، وكان جهادنا في سبيل الله تعالى بالجهر بكلمة الحق المؤيدة بالحجة القاطعة وبالعمل الدءوب الذي أخرج العديد من الأعمال العلمية المتقنة، ومنها الأعمال الموسوعية الكبيرة التي كشفت زيف الأسس الفكرية التي أقامت عليها تلك الجماعات صروح إرهابها وبنيان ضلالها، ولقد قمنا بفضل الله تعالى بإطلاق المنصات الرقمية وعقدنا برامج التدريب المستمرة، وحولنا جميع التوصيات التي كان ينتهي إليها مؤتمركم الكريم إلى مناهج وبرامج ومشروعات قوانين تشريعية، وغير ذلك من الجهود المباركة.

وأردف “علام”: ولا شك أن ردة فعل الأبواق الإعلامية الكاذبة لهذه الجماعات التي تمثلت في نشر الأكاذيب وتشويه صورة العلماء العاملين في دار الإفتاء المصرية، والعلماء المشاركين في الأمانة العامة، ليؤكد لنا أننا نمضي قدمًا في سبيل الله تعالى نحو الطريق الصحيح.

ووجه المفتي من خلال كلمته في المؤتمر العالمي عدة رسائل لها شأنها وأهميتها في مسيرة عملنا المؤسسي الإفتائي التجديدي، ولها خطرها أيضًا في مستقبل شعوبنا من أجل نشر قيم الوسطية والقضاء على التطرف والإرهاب بإذن الله تعالى.

Join Our Newsletter!

Love Daynight? We love to tell you about our new stuff. Subscribe to newsletter!

يمكنك أيضا قراءة هذه المواضيع!

المصري نيوز تنعي مصر في وفاة المشير محمد حسین طنطاوي

كتب : سعيد شاهين يتقدم الدكتور عبدالحميد إبراهيم، رئيس مجلس إدارة مؤسسة المصرى نيوز الإخبارية، والكاتب الصحفى سعيد شاهين،

أكمل القراءة …

تهنئة واجبة”للمهندس” محمد سعيد أيوب” بمناسبة حفل زفاف شقيقته.

تهنئة واجبة"للمهندس" محمد سعيد أيوب" بمناسبة حفل زفاف أخيه أ/السيد سعيد.

أكمل القراءة …

خبيرة تجميل.. “عهود نصر”توضح أسرار البروتين العلاجي لشعر صحي ولامع

كتبت:ميرنا ميشل ربما حلم كل فتاة الشعر المفرود، فتسعى جاهدة بكل الطرق والوسائل للحصول علية مهما كانت المخاطر، ولكن

أكمل القراءة …

أضف تعليق:

بريدك الإلكتروني لن يتم نشره

قائمة الموبايل

%d مدونون معجبون بهذه: